Tuesday, December 10, 2013

ثورة عم رضا

أثناء إنهماكي في البحث عن بصل متوسط الحجم جميل الهيئة وسط أكوام من البصل الغير جدير بالوجود في أكلاتي العبقرية، سمعت عم رضا الخضري بيشتكي لصاحبه وهو متعصب جدا لأن إبنه قطع شنطة المدرسة ومحتاج شنطة جديدة.

حاول صديقه تهدئته قدر الإمكان بطريقة لم أفهمها .. فكان يقول له بلهجة يملأها البرود والإستخفاف: ما تشتريهاله يا أخي!

فيستشاط غضب عم رضا ويرد عليه: منا لسة جايبهاله جديدة في أول السنة يا نااااس .. ده حتى نص السنة لسة ماجاش يا أخي، ازاي الشنطة ماتقعدش معاه سنة؟ ها؟ 

فيرد عليه صاحبه بنفس الطريقة المستفذة: تلاقيه بيلعب بيها كورة، اشتريهاله اشتريهاله. 

ساعتها عم رضا ماقدرش يرد بأكتر من انه بص ناحية الزبونة القادمة - والشرر يتطاير من عينه - وقال: لا حول ولا قوة الا بالله بصوت عالي ونبرة قوية فالست اتخضت ورجعت الطماطم مكانها وطلعت تجري. 

لم أشأ أن أزيد من شقاء عم رضا واحكيله عن إبني ذو العامين اللي بيدوب شنطة الحضانة - اللي مافيهاش غير سندوتشات لا يأكلها ولامؤاخذة غيارات داخلية وكراسة فارغة - في شهرين بالعدد، تقوم تقولي شنطة المدرسة تقعد سنة كاملة؟ يارااجل كبر مخك.

No comments:

Post a Comment

الكلمـة نـور .. وبعـض الكلمـات قبـور